تفسير الاحلام لابن سيرين

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم الضرب في المنام


تفسير الاحلام لابن سيرين، تفسير حلم أو رؤية الضرب و الرفس و الصفع و اللطم و الرضخ والرجم ونحوه وذلك في المنام أو في الحلم.

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم الضرب في المنام

تفسير رؤيا [الضرب و الرفس والصفع] في المنام لابن سيرين:

وأما الرفس في المنام، فمن رأى في منامه وكأن رجلاً يرفسه برجله، فإن الرؤيا تدل على أنه يعيّره بالفقر ويتصلف عليه بغناه.

وأما الضرب في المنام فإنه يدل على خير يصيب المضروب على يد الضارب إلا أن يرى كأنه يضربه بالخشب فإنه حينئذ يدل على أنه يعده خيراً فلا يفي له به.

وقيل: من رأى في منامه وكأن ملكاً يضربه بالخشب، فإن الرؤيا تدل على أنه ينال كسوة -ثياباً-، وإن رأى في منامه وكأن ملكاً يضربه على ظهره فإن الرؤيا تدل على أنه يقضي دَيْنَه، وإن رأى في منامه وكأن ملكاً يضربه على عجزه فإن الرؤيا تدل على أنه يتزوج.

وقيل: إن الضرب في المنام يدل على التغيير. وقيل كذلك: إن الضرب في المنام يدل على وعظ.

ومن رأى في منامه وكأنه يضرب رجلا ًعلى رأسه بالمقرعة وأثرت في رأسه وبقي أثرها عليه، فإن الرؤيا تدل على أنه يريد ذهاب رئيسه. فإن رأى في منامه وكأنه يضرب رجلاً على عينه أو ينتف شعر جفنه، فإن الرؤيا تدل على أنه يدعوه إلى أمر فيه فساد في دينه. فإن رأى في منامه وكأنه يضرب رجلاً على جمجمته، فإن الرؤيا تدل على تغيير يكون في أمر من أموره. فإن رأى في منامه وكأنه يضرب رجلاً على أذنه أو على شحمة أذنه أو شقها وخرج منها دم، فإن الرؤيا تدل على أنه يتزوج ابنة المضروب ويضاجعها، وقيل: إن ضرب أي عضو من أعضاء الجسم هو في المنام يؤول بأمر من الأمور يحصل على قريب من الأقرباء ممن ينسب إليه ذلك العضو في التأويل.

وقال بعض المعبرين: إن الضرب في المنام يؤول بالدعاء، فمن رأى في منامه وكأنه يضرب رجلاً، فإن الرؤيا تدل على أنه يدعو عليه.

وقيل: إن رأى في منامه وكأنه يضرب رجلاً وهو مكتوف، فإن الرؤيا تدل على أنه يكلمه بكلام فيه سوء وأنه يثني عليه بالقبيح.

والخدش في المنام يؤول بالطعن بالكلام. فإن رأى في منامه وكأنه يخدش إنساناً يعرفه، فإن الرؤيا تدل على أنه يطعنه بالكلام.

وأما الصفع في المنام، فإذا كان على جهة المزاح فإنه يدل اتخاذ يد عند المصفوع -بهدف التقرب منه لأمر ما-.

وأما لطم إنسان في المنام، فمن رأى في منامه وكأنه يلطم إنساناً، فإن الرؤيا تدل على أنه يعظه وينهاه عن غفلة من الغفلات.

وأما الرضخ في المنام، فمن رأى في منامه وكأنه يرضخ رأسه على صخرة -يضرب رأسه على صخرة- فإن الرؤيا قد تدل على أنه ينام ولا يصلي العتمة لما روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.

وأما الرجم في المنام، فمن رأى في منامه وكأنه يرجم إنساناً، فإن الرؤيا تدل على أنه يسب ذلك الانسان.

وقيل: وأما الضرب في المنام فإنه لمن رأى بأنه ضُرب وهو موثق بحبل أو نحوه، فإنه يدل على قول أو كلام باللسان فيه قساوة. وقيل: من رأى في منامه وكأنه ضُرب بالسياط من غير شد وأخذ بالأيدي، فذلك يدل على نيل مال وكسوة.

وقيل: الضرب في المنام يدل على نيل كسوة.

وقيل: من رأى في منامه وكأنه مضروب ولا يدري كيف ضُرِب، فذلك صالح في التأويل ويدل على أنه يصيب مالاً وخيراً وكسوةً. وأجود الضرب في التأويل ما كان هكذا.

تفسير حلم و رؤية الضرب و الصفع و الرفس و الرجم في المنام.

انقر هنا للعودة إلى تفسير الاحلام لابن سيرين بالحروف الابجدية بالترتيب