تفسير الاحلام لابن سيرين

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم الفأس في المنام


تفسير الاحلام لابن سيرين، تفسير حلم أو رؤية الفأس و القدوم وذلك في المنام أو في الحلم.

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم الفأس في المنام

تفسير رؤيا [الفأس و القدوم] في المنام لابن سيرين:

الفأس في المنام تؤول بابن. وقال بعضهم: الفأس في المنام تدل على أمانة وقوة في الدِّين، لقوله تعالى في قصة إبراهيم: {فجعلهم جذاذاً إلا كبيرا لهم}. وإنما جذذهم إبراهيم بالفأس.

وقال بعضهم: الفأس في المنام تدل على خادم، وربما دلت الفأس في المنام على منفعة لأنها من حديد، وأما إن رؤيت الفأس وكأنها كلها من خشب فهي تدل على نفاق.

الطبرزين: يشبه الفأس.

وقيل: رؤية الطبرزين في المنام تدل على عز وسلطان، وللتاجر تدل على ربح في التجارة. (فإن رأى الشخص الطبرزين في منامه، دلت رؤياه على ينال عزاً، وأما إن رأى تاجرٌ الطبرزين في منامه، دلت رؤياه على أنه ينال ربحاً في تجارته).

[1]القَدُومُ: آلةٌ للنَّجْر والنَّحْت.

وأما القدوم[1] فهو في المنام يؤول بالرجل المؤدِّب المُصلِح لأهل الاعوجاج.

وربما دل القدوم في المنام على فم صاحبه أو على خادمه.

وقيل: القدوم في المنام يدل على رجل يكسب مالاً من تعب نفسه.

وقيل: القدوم في المنام يؤول بامرأة طويلة اللسان.

تفسير حلم و رؤية الفأس أو القدوم في المنام.

انقر هنا للعودة إلى تفسير الاحلام لابن سيرين بالحروف الابجدية بالترتيب