رؤيا المهنة أو الحرفة – تفسير الاحلام لابن شاهين


جدول المحتويات

رؤيا المهنة أو الحرفة – تفسير الاحلام لابن شاهين

فِي رُؤْيا أَرْبَاب الصَّنَائِع مفصلا

رؤيا السكري

السكري يؤول بِرَجُل لطيف الْكَلَام وَبيعه مَحْمُود.

رؤيا العطار

والعطار يؤول على أوجه. قَالَ ابْن سِيرِين: من رأى أَنه صَار عطارا فَإِنَّهُ يعْمل عمل يحمده النَّاس.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) عطارا يَبِيع بضَاعَة فِيهَا غش فَإِنَّهُ يعد النَّاس ويخلفهم.

وَقَالَ إِسْمَاعِيل بن الْأَشْعَث: من رأى أَنه صَاحب عطارا بِحَيْثُ يجالسه فِي دكانه فَإِنَّهُ يشْتَهر بَين الناس بالفعل الحسن والجود والصلاح والناس يثنون عليه.

رؤيا الحداد

من رأى أَنه صَار حدادا فَإِنَّهُ ينْتَفع النَّاس مِنْهُ فِي أُمُور الدّين وَالدُّنْيَا ويشتهر اسْمه بِالْخَيرِ وَالصَّلَاح.

رؤيا الحلواني

الْحلْوانِي يؤول بِإِنْسَان حسن الْكَلَام للنَّاس يحصل من كَلَامه فَائِدَة، وَشِرَاء الْحَلْوَاء استفادة مِنْهُ.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: الْحلْوانِي رجل بار لطيف إِذا لم يَأْخُذ عَلَيْهَا ثمنا فَإِن أَخذ عَلَيْهَا ثمنا فَإِنَّهُ مراء.

رؤيا التاجر

والتاجر يؤول بِرَجُل عَظِيم صَاحب خطر للنَّاس، وَرُبمَا التاجر التَّاجِر بصَاحب هموم أو بدع لِأَنَّهُ يَبِيع النَّاس مَتَاعه بِالذَّهَب.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) تَاجِرًا وَهُوَ يقايض صنفا بصنف غَيره فَإِنَّهُ خير وَمَنْفَعَة.

وَقَالَهُ بعض المعبرين: وَرُبمَا يدل التَّاجِر وَبيعه على حُصُول شَيْء حَلَال لقَوْله تَعَالَى: {وَأحل الله البيع وَحرم الرِّبَا}.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: التَّاجِر يؤول بِرَجُل صَاحب منصب، فَإِن كَانَ عَلَيْهِ زِيّ التُّجَّار وَرَأى بِيَدِهِ مِمَّا يُنَاسب ذَلِك فَإِنَّهُ حُصُول رياسة وَخير وَمَنْفَعَة وَرُبمَا يَأْمَن الْفقر.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يَبِيع النَّاس مِمَّا هُوَ كسْوَة فَإِنَّهُ يرشدهم إِلَى الصَّوَاب مَا لم يَأْخُذ الثّمن فَإِن أَخذ دَرَاهِم فَهُوَ أنسب من الدَّنَانِير وَالدَّنَانِير تقدم أَنَّهَا غم.

وَقَالَ جَعْفَر الصَّادِق: رُؤْيا التُّجَّار أَو من يكون تَاجِرًا تؤول بِحُصُول زِينَة الدُّنْيَا.

رؤيا الحريري

والحريري يؤول على أوجه، قال السالمي: الحريري يؤول برجل كسوب من هم أو غم.

وقيل: نساج الْحَرِير من أَي نوع كَانَ يؤول على وَجْهَيْن: تَاجر مُسَافر أَو ذِي صَلَاح فِي الدُّنْيَا وَفَسَاد دين.

رؤيا الحائك

والحائك يؤول بِرَجُل ساع ومسافر يسيح فِي الْعَالم.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) حائكا ينسج نسجا فَإِنَّهُ يدل على الْخُصُومَة مَعَ الْغَيْر.

رؤيا الحلاج

والحلاج يؤول بِرَجُل شَدِيد قوي تسهل أُمُور النَّاس على يَدَيْهِ، وقوسه يدل على النِّفَاق، وقوس الْمَرْأَة يدل على الشجَاعَة.

رؤيا الحمال

والحمال يؤول بِرَجُل ذِي جاه وخطر.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَن حمله خَفِيف وَهُوَ ملكه فَإِنَّهُ يدل على مِقْدَار ثقله من الْخَيْر وَالْمَنْفَعَة وَحُصُول الرَّاحَة، فَإِن كَانَ ثقيلا فَإِنَّهُ يدل على كَثْرَة الْمعاصِي لقَوْله تَعَالَى: {ليحملوا أوزارهم كَامِلَة يَوْم الْقِيَامَة}.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يحمل للْغَيْر بالكراء فَإِنَّهُ يدل على حُصُول الْغم. وَإِن لم يكن بالكراء فَإِنَّهُ يدل على إحسانه للْغَيْر.

رؤيا الطبيب

والطبيب يؤول بِرَجُل عَالم مصلح.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يتَعَلَّم الطِّبّ فَإِنَّهُ يدل على أَنه يتَعَلَّم الْقُرْآن من الْمُصحف.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَن طَبِيبا يعالج مَرِيضا وَأَصْلحهُ فَإِنَّهُ يدل على أَنه يرشد أحدا من الضَّلَالَة إِلَى الْهدى.

رؤيا البقال

والبقال قَالَ جَعْفَر الصَّادِق: رُؤْيا الْبَقَّال تؤول على أوجه: الْجهد فِي الْكسْب وأشغال الدُّنْيَا وَمَنْفَعَة وَخير وهم.

رؤيا القزّاز

والقزاز يؤول بِرَجُل كثير السّفر على طول فتله وقصرها، وَرُبمَا يؤول برياضة النَّفْسِيّ وتسهيل الأشغال.

رؤيا الدباغ

والدباغ يؤول بِرَجُل يقْضِي أشغال النَّاس بالصلاح.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: الدّباغ يؤول بِرَجُل ولي يقسم الْمِيرَاث لِأَن الْجلد هُوَ الْمِيرَاث.

رؤيا الكاتب

وَالْكَاتِب يؤول بِرَجُل ذِي مكر أو حيلة.

وقال دانيال: من رأى أَنه صَار كَاتبا للعامة وَلم يكن كَذَلِك في اليقظة فَإِنَّهُ يؤول على أَخذ أَمْوَال النَّاس بالمكر وَالْحِيلَة.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ صَار كَاتبا للْملك فَإِنَّهُ يؤول بِحُصُول الْمَنَافِع من الْغَيْر.

رؤيا النجار

والنجار يؤول بِرَجُل أديب يُؤَدب النَّاس.

وقال الْكرْمَانِي: رُؤْيا النجار تؤول بمؤدب مصلح ذِي تَدْبِير فِي أشغال النَّاس فِي أُمُور الدّين ومزيل النِّفَاق وَالْفساد عَن أديانهم.

وَقَالَ جَابر المغربي: رُؤْيا النجار تؤول بمعلم الصّبيان.

رؤيا الدلال

والدلال يؤول بِرَجُل مصلح.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ صَار دلالا فَإِنَّهُ يدل على الاصلاح وَالْهِدَايَة وَالْعَمَل الصَّالح وَالثنَاء الْحسن فِي الْخلق.

رؤيا الخياط

والخياط يؤول بِرَجُل يمشي بَين النَّاس فِي صَلَاح.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) كَأَنَّهُ يخيط لنَفسِهِ فَإِنَّهُ يسْعَى لنَفسِهِ فِي صَلَاح الدّين.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) كَأَنَّهُ يخيط وَلَا يحسن الْخياطَة فَإِنَّهُ يُرِيد أَن يجمع مفرقا وَلَا يجْتَمع.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يخيط ثوب امْرَأَته أَصَابَته محنة.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: الْخياط رجل تلتئم على يَدَيْهِ أُمُور مُتَفَرِّقَة.

رؤيا الرّفاء

والرفاء يؤول بِالْخُصُومَةِ.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يرفؤ شَيْئا فَإِنَّهُ يدل على الْخُصُومَة أو الملامة. وَإِن رفا ثوب نَفسه يُخَاصم أحدا أو أنه يصاحب من لَا خير فِيهِ.

رؤيا السقّاء

والسقاء يؤول بالديانة، فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَن يسقي مَاء وَكَانَ قد حفظه لأَجله فَإِنَّهُ يدل على جمع مَال لنَفسِهِ ورزقه وَمَاله، ويؤول على مِقْدَار صفاء المَاء ولطافته وكثرته وقلته.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: من رأى أَنه صَار سقّاءً ويسقي النَّاس بِلَا طمع وَلَا رَغْبَة فَإِنَّهُ يدل على رغبته فِي سلوك طَرِيق الدّين.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ مر بِالْمَاءِ إِلَى بَيت الْغَيْر فَإِنَّهُ يدل على جمع المَال لأجل الْغَيْر وَلم يحصل لَهُ من ذَلِك مَنْفَعَة وَلَا خير إِلَّا مَا أكل وَيكون مَاله فِي قسْمَة الْغَيْر.

وَقِيلَ: السقاء الَّذِي يسْأَل النَّاس فِيمَا يستقى بِهِ فَإِنَّهُ رجل ذُو بر ونقي.

رؤيا الراعي

والراعي يؤول على أوجه: قَالَ ابْن سِيرِين: راعي الْغنم يؤول بِحُصُول المَال والرزق الْحَلَال.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: الرُّعَاة تؤول بِالْولَايَةِ، وَإِذا رأى الْأَعرَابِي أَنه يرْعَى غنما فَإِنَّهُ يقْرَأ الْقُرْآن وَلَا يُحسنهُ.

وَقِيلَ: الرَّاعِي يؤول على وَجْهَيْن: محافظ على الْأُمُور النافعة أَو وَال على كور.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يرْعَى الْغنم وخطف ذِئْب مِنْهَا غنما وَنَفر الْبَاقِي فَإِنَّهُ يدل على جور الملك وتعب أَحْوَال الرّعية.

وَقَالَ دانيال: من رأى أَنه يرْعَى غنما فَإِنَّهُ يدل على أَنه ينَال خيرا بعددها.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يرْعَى الْخَيل فَإِنَّهُ يدل على حُصُول ولَايَة ومرتبة وَعز.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يرْعَى الْحمير فَإِنَّهُ يدل على الشّرف والاقبال.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يرْعَى الْبَقر فَإِنَّهُ يدل على خصب السّنة ووفور الْخيرَات.

رؤيا السلاّخ

والسلاخ يؤول برجل ظَالِم كالشرطي أَو التَّاجِر الَّذِي يذهب حُقُوق النَّاس وَيمْنَع أَمْوَالهم.

رؤيا الطباخ

والطباخ يؤول بِرَجُل حَرِيص قَالَ ابْن سِيرِين.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يطْبخ شَيْئا طيب الرَّائِحَة والطعم نظيفا لطيفا فَإِنَّهُ يدل على الْخَيْر وَحُصُول النِّعْمَة بِقدر ذَلِك. (وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) بِخِلَاف ذَلِك فَإِنَّهُ يدل على التجبر وَفعل الْخَيْر.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: رُؤْيا الطباخ تؤول بِكَلَام مَعَ من يطْلب رزقا وسببا بِسَبَب الطَّعَام.

وَقَالَ جَابر المغربي: الطباخ رجل مخاصم مجادل ذُو قَالَ وقيل.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: الطباخ رجل يسحب النَّاس على وُجُوههم.

وَقَالَ الْأَوَائِل: إِن رُؤْيا الطباخ فِي الْمنزل تدل على سرُور وتزويج للأغنياء والفقراء إِلَّا فِي الْمَرِيض.

وَقَالَ جَعْفَر الصَّادِق: رُؤْيا الطباخ يؤول بكَلَام بِلَا أصل وَلَا فَائِدَة.

رؤيا الشرابي

والشرابي يؤول بِرَجُل نفاع.

رؤيا الصقال

والصقال يؤول على أوجه: قَالَ ابْن سِيرِين: يؤول بِالْملكِ وَرُبمَا يكون وزيرا.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يصقل شَيْئا فَإِنَّهُ يدل على حُصُول الْعِزّ والجاه أَو ولَايَة ان كَانَ أَهلا لذَلِك. وَإِن لم يكن فَإِنَّهُ يخْدم ملكا أَو وزيرا أَو تنتظم أَحْوَاله.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: الصقل يؤول على وَجْهَيْن: إِذا كَانَ من أهل الصّلاح فَإِنَّهُ يؤول للرائي بِدُخُولِهِ فِي أَمر يتَعَلَّق بِالْملكِ يحصل لَهُ مِنْهُ نتيجة وَإن كَانَ من أهل الْفساد فَإِنَّهُ يؤول بِالْكَذِبِ أو الملق أو البهتان.

رؤيا ضراب النقود

وأما ضراب النقود، فالضَّرْب يؤول على أوجه: الضراب رجل مُتَكَلم مفتخر بِكَلَامِهِ. فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَنه يضْرب الدَّرَاهِم فَإِنَّهُ يَتَّصِف بِتِلْكَ الصّفة.

وَقَالَ جَابر المغربي: من رأى أَنه يضْرب دَرَاهِم غير مغشوشة فَإِنَّهُ يحسن كَلَامه وَإِن لم يكن حسنا.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يضْرب دَرَاهِم مغشوشة فَإِنَّهُ يدل على الْكَلَام الدون.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: ضراب الدَّرَاهِم وَالدَّنَانِير صَاحب نميمة وغيبة ينْقل الْكَلَام.

وَقِيلَ: إِن الضراب رجل بار لطيف الْكَلَام إِذا لم يَأْخُذ عَلَيْهِ أُجْرَة فَإِن أَخذ عَلَيْهِ أُجْرَة فَهُوَ مراء.

وَقِيلَ: إِن الضراب رجل مفتعل الْكَلَام الْحسن لِأَن الدَّرَاهِم كَلَام وضربها وضع الْكَلَام.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) كَأَنَّهُ يضْرب الدَّرَاهِم بِبَاب الإمام وَكَانَ أَهلا للولاية نالها.

وَإِنْ رَأَى كَأَنَّهُ يضْرب الدَّنَانِير فَإِنَّهُ يحافظ على الصَّلَوَات وَيُؤَدِّي الأمانات.

رؤيا المكاس

والمكاس يؤول برجل لا يشفق على خلق الله تَعَالَى.

قَالَ ابْن سِيرِين: من رأى أَنه يَأْخُذ المكس فَإِنَّهُ يصل إِلَى النَّاس من الْمضرَّة.

رؤيا العصار

والعصار رجل مَنْسُوب إِلَى الثَّنَاء الْحسن، قَالَ ابْن سِيرِين: من رأى أَنه يعصر شَيْئا من الأدهان فَإِنَّهُ يشْتَغل بشغل مُهِمّ يحصل لَهُ بذلك من الْخلق الذّكر الْجَمِيل ويشتهر اسْمه بِالْخَيرِ والإحسان.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: عصار الدّهن إِن كَانَ سمسما فَإِنَّهُ رجل ذُو رياسة وَمَال. وَإِن كَانَ من جوز فَإِنَّهُ يجمع مَالا بتعب ومشقة.

رؤيا الغواص

والغواص يؤول على أوجه: قَالَ ابْن سِيرِين من رأى أَنه غاص فِي بَحر واستخرج مِنْهُ درا فَإِنَّهُ يدل على حُصُول الْعلم والمعرفة وَمَال من قبل السُّلْطَان بِمِقْدَار ذَلِك.

وَقَالَ جَابر المغربي: من رأى أَنه غاص فِي بَحر وَلم يسْتَخْرج مِنْهُ شَيْئا فَإِنَّهُ يدل على اشْتِغَاله بتَعَلُّم الْقُرْآن وَالْعلم وَلكنه لَا يتَعَلَّم أَو يشْتَغل بِخِدْمَة ملك وَلَا يحصل لَهُ مِنْهُ نتيجة.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ استخرج من الْبَحْر درة ثمينة فَإِنَّهُ يدل على حُصُول مرامه وَقَضَاء حَوَائِجه وَيقرب عِنْد ملك بِمِقْدَار قيمَة تِلْكَ الدرة وَيحصل لَهُ مَال من قبل السُّلْطَان.

رؤيا الفرّاش

وَقَالَ ابْن سِيرِين: الْفراش يؤول بالخطابة، فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَنه صَار فراشا فَإِنَّهُ يخْطب امْرَأَة لرجل. وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: الْفراش نخاس. وَقِيلَ: هُوَ الَّذِي يَلِي أَمْوَال النَّاس.

رؤيا القصّار

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ قصر وَلم يبيض قصره فَإِن تَوْبَته لم تكن خَالِصَة.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: الْقصار رجل يجْرِي على يَدَيْهِ فعل الْخيرَات وتكفير الذُّنُوب ويشتهر بِالْمَعْرُوفِ.

رؤيا الكحال

والكحال رجل يُؤثر خير دينه على دُنْيَاهُ مَا لم يَأْخُذ ثمنا فِيمَا يَبِيعهُ فَإِن أَخذ الثّمن فَإِنَّهُ يدل على أمر مفسد.

والكحال يؤول بِرَجُل صَالح.

فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَنه يكحل النَّاس وينتفعون بكحله فَإِنَّهُ يَدْعُو النَّاس إِلَى الصّلاح وَطَرِيق الرشاد. وَإِن لم ينتفعوا بِهِ فتأويله بضده.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: الكحال دَاع إِلَى الْخيرَات.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: الكحال يؤول بِرَجُل جَامع بَين الْأَحِبَّة يحصل للنَّاس بِهِ رَاحَة.

رؤيا الفقير السائل

وَالْفَقِير السائل يؤول على أوجه: فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَنه يسْأَل النَّاس إلحافا فَإِنَّهُ يدل على ازدياد الْخَيْر خَاصَّة من أَبْوَاب من يعطونه شَيْئا فَإِن لم يعطوه شَيْئا فَإِنَّهُ يدل على تعسير أُمُوره.

رؤيا الفلاح

والفلاح يؤول على أوجه: فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَنه صَار فلاحا وَهُوَ يزرع فَإِنَّهُ يسْعَى فِي الْفَلاح وَطلب النجاح ونيل الرباح.

وَقِيلَ: الْفَلاح يؤول بدين وَصَلَاح وَطلب كسب معيشة من وَجه حل.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ يحرث ويبذر فَإِنَّهُ يؤول بفعل الْخيرَات.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: الْحَرْث وَالزَّرْع إِذا تمت كل شُرُوطهَا فَإِنَّهُ يؤول بِحُصُول النِّعْمَة والعز واقبال الدولة. (وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) بِخِلَاف ذَلِك فتعبيره بضده.

وَقَالَ السالمي: من رأى أَنه يحرث فَإِنَّهُ ينْكح لقَوْله تَعَالَى: {نِسَاؤُكُمْ حرث لكم} الْآيَة.

وَقَالَ جَعْفَر الصَّادِق: الْفَلاح يؤول على سَبْعَة أوجه: طلب رزق حَلَال وَخير وَمَنْفَعَة وَمرض وَعز وجاه وَكسب معيشة حَلَال.

رؤيا المشعوذ

والمشعوذ يؤول بِالْبَاطِلِ وَالْمَكْر أو افتعال وارتكاب الأعمال الَّتِي لَا تحمد.

رؤيا المنادي

والمنادي يؤول على وَجْهَيْن: إِذا نَادَى بِمَا يُنَاسب الشَّرِيعَة فَإِنَّهُ أَمر مَحْمُود وَإِذا كَانَ بِخِلَاف ذَلِك فتعبيره ضِدّه.

رؤيا المعلم

والمعلم يؤول بكبير قوم جهال، فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَنه يعلم أحدا علما فَإِنَّهُ يدل على حُصُول شرف وعلو الرُّتْبَة عِنْد النَّاس.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: من رأى أَنه يعلم أحدا علما فَإِن كَانَ لائقا للْملك يصل إِلَيْهِ. وَإِن لم يكن كَذَلِك فَيحصل لَهُ منزلَة علية.

رؤيا النباش

والنباش يؤول على وَجْهَيْن: إِن كَانَ من أهل الصّلاح فَإِنَّهُ يحصل لَهُ علم وَحِكْمَة. وَإِن كَانَ من أهل الْفساد فتعبيره ضِدّه. وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: النباش رجل يجمع بَين النَّاس على الْفساد.

رؤيا الناسج

والناسج يؤول على وَجْهَيْن: إِن كَانَ من أَهله فَإِنَّهُ حُصُول خير وَمَنْفَعَة. وَإِن لم يكن فَهُوَ تَحْصِيل شَيْء.

وَقَالَ إِسْمَاعِيل بن الْأَشْعَث: من رأى أَنه ينسج يلون من الألوان فتعبيره عَائِد على ذَلِك اللَّوْن كَمَا تقدم فِي رُؤْيا الألوان فِي أَمَاكِن مُتَفَرِّقَة.

رؤيا النحّاس

والنحاس يؤول بِصَاحِب كَلَام واشاعات.

رؤيا الصيرفي

والصيرفي يؤول بِرَجُل حَلِيم عَالم عَارِف ذِي اختبار.

وقال ابْن سِيرِين: من رأى أَنه صَار صيرفيا فَإِن كَانَ من أهل الصّلاح فَإِنَّهُ يكون من أهل الْعلم ويحفظ الْقُرْآن. وَإِن كَانَ من أهل الدُّنْيَا فَإِنَّهُ يختارها على الْآخِرَة.

رؤيا الدّهان

والدهان يؤول على أوجه: فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَنه يدهن حَائِطا أَو سقفا أَو شَيْئا من مَتَاع الدُّنْيَا فَإِنَّهُ يدل على غرور أو حيلة أو انشغال بالباطل أو أمر فيه فساد في الدين، خُصُوصا إِن كَانَ تماثيل، قال الله تَعَالَى: {مَا هَذِه التماثيل الَّتِي أَنْتُم لَهَا عاكفون}.

وَقيل: الدهان يؤول بِرَجُل يزين لمن خالطه أَو عَامله.

رؤيا الوكيل

وَالْوَكِيل يؤول بِالْخَيرِ والإقبال، فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَنه وَكيل ملك وَهُوَ قَائِم فِي أشغاله بِالْعَدْلِ والإنصاف فَإِنَّهُ يدل على حُصُول الْخَيْر والإقبال وَكَذَلِكَ إِذا رَآهُ وَكيل القَاضِي، فَإِن لم يكن فِي وكَالَة القَاضِي منصفا فَإِنَّهُ لَا خير فِيهِ.

رؤيا الإسكاف

والاسكاف يؤول على أوجه: قَالَ الْكرْمَانِي: الإسكاف يؤول بِرَجُل قسام وسمسار.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: الاسكاف رجل قسام الْمَوَارِيث.

رؤيا القوّاس

والقواس يؤول بِصَاحِب حُرْمَة ومقدرة وَرُبمَا يكون نَافِعًا للنَّاس.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: صَنْعَة الأقواس تؤول بِفعل صادر من السُّلْطَان.

رؤيا النشّاب

والنشاب يؤول بالرسول وَرُبمَا كَانَ مُرْسلا لرَسُول.

وَقَالَ جَابر المغربي: من رأى أَنه صنع نشابا وأكمله فَإِنَّهُ يتَحَمَّل رِسَالَة بَين الأكابر.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: النشابي يؤول بِملك قوي يغري العساكر.

رؤيا صانع السلاح

صانع السِّلَاح يؤول بِرَجُل ينفع النَّاس وَيحصل بِهِ خير وَعدل.

رؤيا الحداد

والحداد يؤول بِرَجُل صَاحب قيل وقال. إِن كَانَ من أهل الصّلاح فَهُوَ حُصُول خير.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: الْحداد ملك مهاب بِقدر قوته وحذاقته فِي عمله تدل على انقياد له.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: الْحداد يؤول بجليس السوء.

رؤيا الوزّان

والوزان يؤول بِالْقَاضِي، فمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ أَنه يزن شَيْئا فنقص فَإِن قاضي ذَلِك الْمَكَان يمِيل فِي أَحْكَامه. وَإِن كَانَ بِخِلَافِهِ فبضده.

رؤيا الطبال

والطبال يؤول برجل كَذَّاب صَاحب أَقْوَال ضخمة.

رؤيا الزمار

والزمار يؤول على وَجْهَيْن: مِنْهُم من قَالَ: إنه نَظِيره وَمِنْهُم من قَالَ صَاحب أنغام.

رؤيا الشاعر

والشاعر يؤول بِرَجُل لَا يُوَافق قَوْله فعله.

رؤيا المطرب

والمطرب في المنام يؤول بِرَجُل مرتكب حَرَام. وَقيل: الْمُغني يؤول بالحكيم الْعَالم.

رؤيا المكاري

والمكاري يؤول بِرَجُل صَاحب رَأْي وتدبير وَولَايَة ومصلح الاشغال والمعيشة وَرُبمَا كَانَ معلما.

رؤيا الصياد

والصياد يؤول بِرَجُل يحتال فِي رزقه بالمكر والخديعة، وَرُبمَا يكون كَسبه من النسْوَة لتغلبه عَلَيْهِنَّ.

وصياد الكواسر من الوحوش والطيور يؤول بِملك ظَالِم يقهر الظلمَة والأكابر.

وصياد السّمك يؤول بِطَلَب معيشة من جِهَة النسْوَة لتمكنه من السّمك.

رؤيا القطان

وَالْقطَّان يؤول بِرَجُل مخاصم، وَكلما كَانَ قوسه قَوِيا كَانَ أبلغ فِي الْخُصُومَة.

وَقَالَ أَبُو سعيد الْوَاعِظ: الْقطَّان صَاحب مَال وتعب.

رؤيا الكيال

والكيال يؤول بِرَجُل وَال عَادل إِذا لم يطفف.

وصانع الْمكيل يؤول بِرَجُل منصف عَادل.

رؤيا التربي

والتربي يؤول بِرَجُل مصلح قسام الْمِيرَاث نفاع.

رؤيا الامشاطي

والامشاطي يؤول بِرَجُل مسهل الْأُمُور ومفرج الهموم وَهُوَ مصلح نَافِع صَاحب خير وَدين.

رؤيا الحمامي

والحمامي يؤول بِرَجُل ذِي هم من قبل النِّسَاء.

رؤيا الحطاب

والحطاب يؤول بِرَجُل ذِي نميمة وشعث.

رؤيا الحجّام

والحجام يؤول بِرَجُل كَاتب خراج أَو حساب أَو صَاحب كسب وشروط.

رؤيا جامع اللبن

جماع اللَّبن يؤول بِرَجُل جماع المَال نفاع.

رؤيا الخياط

والخياط يؤول بِرَجُل موثر دينه على دُنْيَاهُ مَا لم يَأْخُذ دَرَاهِم ودنانير.

رؤيا الخراز

والخراز يؤول بِرَجُل نَافِذ الْكَلَام شَدِيد القَوْل كثير الْجمال.

رؤيا البنّاء

وَالْبناء يؤول بِرَجُل ذِي مقدرة وأياد كَثِيرَة مَا لم يَأْخُذ أُجْرَة.

رؤيا البواب

والبواب يؤول بِرَجُل ذِي سُلْطَان عَظِيم يحصل للنَّاس الانتظام على يَدَيْهِ.

رؤيا الخلقي

والخلقي لَا بَأْس فِيهِ وَلَا خير فِيمَن يَشْتَرِي الخلفان مِنْهُ وَبَيْعهَا مَحْمُود.

رؤيا الفاكهاني

والفاكهاني -بائع الفواكه- يؤول بِرَجُل يُؤثر دينه على دُنْيَاهُ كثير التَّعَب فِي رزقه.

رؤيا الريحاني

والريحاني يؤول بِرَجُل صابر على الهموم.

وَقَالَ الْكرْمَانِي: الريحاني يؤول على وَجْهَيْن: إن كَانَ من أهل الصّلاح فَإِنَّهُ يكون قارئ الْقُرْآن يبكي النَّاس من صَوته. وَإِن كَانَ من أهل الْفساد فَإِنَّهُ صَاحب هموم.

رؤيا الجواهري

والجواهري يؤول بِرَجُل ذِي دين وَعلم ونسك وَعبادَة.

رؤيا السمسار

والسمسار يؤول بِرَجُل يَدْعُو إِلَى السخاء وَيَأْمُر النَّاس بِهِ.

رؤيا الطحان

والطحان يؤول بِرَجُل يتعب فِي رزقه وَيحصل بِهِ نتيجة للنَّاس.

رؤيا السروجي

والسروجي يؤول بِرَجُل يكذب أو رجل مُفسد للنِّسَاء.

وقيل: السروجي يؤول بِرَجُل صَاحب نسَاء وإصلاحه فِيهَا إِصْلَاحه لَهُنَّ.

رؤيا الصبّاغ

والصباغ يؤول بِرَجُل يقول قولا فيه بهتان.

رؤيا الاقباعي

والاقباعي يؤول بِرَجُل رَئِيس.

رؤيا الطرزي

والطرزي يؤول بِرَجُل عَالم.

رؤيا الفاخوري

والفاخوري يؤول بِرَجُل ملك جَائِر يفقر رَعيته.

رؤيا الفحام

والفحام كَذَلِك لِأَن الْأَشْجَار رجال وَالنَّار سُلْطَان.

رؤيا القدوري

والقدوري -صانع قدور الطبخ- يؤول بِرَجُل طَوِيل الْعُمر لقَوْله تَعَالَى: {وقدور راسيات} الْآيَة.

ررؤيا الحجّار

والحجّار يؤول بِرَجُل يَخُوض فِي أُمُور صعبة ويسرع فِي أُمُور رجال كبار. وَإِن فصل بِالْعرضِ فَإِنَّهُ يلقِي الْعَدَاوَة بينهم أو ينم بَينهم أو يطعن فِي أَحَادِيثهم.

رؤيا ضارب اللِّبن

وضارب اللِّبن يؤول بِجمع المَال.

(وَمَنْ رَأَى فِي الْمَنَامِ) أَنَّهُ ضرب اللَّبن وجففه وَجمعه فَإِنَّهُ يجمع مَالا.

رؤيا الجصّاص

والجصاص يؤول بِرَجُل مُسْرِف.

رؤيا المُفسر

والمفسر يؤول بِرَجُل مصلح حصل للنَّاس مِنْهُ مَنْفَعَة ونتيجة.

وَأما أَرْبَاب الصَّنَائِع الْمُتَعَلّقَة بِخِدْمَة الْمُلُوك وَهِي أَنْوَاع مُتَفَرِّقَة فقد تقدم تعبيرها فِي محلهَا فِي الْبَاب الْخَامِس عشر.

وَقيل: من رأى أَنه ترك صَنْعَة وَتعلم صَنْعَة غَيرهَا فَإِن كَانَت أحسن مِنْهَا أَو مثلهَا فَإِنَّهُ يؤول بِالْخَيرِ وَالْمَنْفَعَة فِي كَسبه. وَإِن كَانَت بِخِلَافِهِ فبضده وَالله أعلم.

العودة إلى تفسير الاحلام لابن شاهين بالحروف

رؤيا المهنة أو الحرفة – تفسير الاحلام لابن شاهين, رؤيا السكري, رؤيا العطار, رؤيا الحداد, رؤيا الحلواني, رؤيا التاجر, رؤيا الحريري, رؤيا الحائك, رؤيا الحلاج, رؤيا الحمال, رؤيا الطبيب, رؤيا البقال, رؤيا القزّاز, رؤيا الدباغ, رؤيا الكاتب, رؤيا النجار, رؤيا الدلال, رؤيا الخياط, رؤيا الرّفاء, رؤيا السقّاء, رؤيا الراعي, رؤيا السلاّخ, رؤيا الطباخ, رؤيا الشرابي, رؤيا الصقال, رؤيا ضراب النقود, رؤيا المكاس, رؤيا اللعصار, رؤيا الغواص, رؤيا الفرّاش, رؤيا القصّار, رؤيا الكحال, رؤيا الفقير السائل, رؤيا الفلاح, رؤيا المشعوذ, رؤيا المنادي, رؤيا المعلم, رؤيا النباش, رؤيا الناسج, رؤيا النحّاس, رؤيا الصيرفي, رؤيا الدّهان, رؤيا الوكيل, رؤيا الإسكاف, رؤيا القوّاس, رؤيا النشّاب, رؤيا صانع السلاح, رؤيا الحداد, رؤيا الوزّان, رؤيا الطبال, رؤيا الزمار, رؤيا الشاعر, رؤيا المطرب, رؤيا المكاري, رؤيا الصياد, رؤيا القطان, رؤيا الكيال, رؤيا التربي, رؤيا الامشاطي, رؤيا الحمامي, رؤيا الحطاب, رؤيا الحجّام, رؤيا جامع اللبن, رؤيا الخياط, رؤيا الخراز, رؤيا البنّاء, رؤيا البواب, رؤيا الخلقي, رؤيا الفاكهاني, رؤيا الريحاني, رؤيا الجواهري, رؤيا السمسار, رؤيا الطحان, رؤيا السروجي, رؤيا الصبّاغ, رؤيا الاقباعي, رؤيا الطرزي, رؤيا الفاخوري, رؤيا الفحام, رؤيا القدوري, ررؤيا الحجّار, رؤيا ضارب اللِّبن, رؤيا الجصّاص, رؤيا المُفسر,