تفسير الاحلام لابن سيرين

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم حمار الوحش في المنام


تفسير الاحلام لابن سيرين، تفسير حلم أو رؤية حمار الوحش و بقر الوحش أو حيوان الوحش وذلك في المنام أو في الحلم.

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم حمار الوحش في المنام

تفسير رؤيا [حمار الوحش] في المنام لابن سيرين:

أما حمار الوحش في المنام فقد اختلف في تأويله، فمنهم من قال إنه يدل في المنام على رجل، أو يدل على خصومة تكون مع رجل دنيء. ومنهم من قال: إنه يدل على مال.

وقيل: من رأى في منامه حمار وحش من بعيد، فإن الرؤيا تدل على أنه يصل إلى مال ذاهب.

وقيل: إن رؤية ركوب حمار الوحش في المنام يدل على الرجوع عن الحق إلى الباطل. وقيل: من رأى في منامه وكأنه يأكل لحم حمار الوحش أو يشرب لبنه، دلت الرؤيا على أنه يصيب خيراً من رجل شريف. وقيل: إن الأنسي من الحيوان إذا رؤي في المنام بأنه قد استوحش، دل ذلك على شر أو ضرر، وأما رؤية الحيوان الوحشي بأنه استأنس، دلت الرؤيا على خير ونفع. ورؤية جماعة من حمير الوحش في المنام تؤول بأهل القرى أو ببيوت مجتمعة أو بمواضع فيها زرع.

وقيل: من رأى في منامه وكأنه ركب حمار الوحش وهو يطيعه، دلت الرؤيا على أنه راكب معصية (مرتكب معصية).

فإن رأى في منامه وكأنه يصارع حمار الوحش أو أنه راكب عليه وهو يجمح به ولا يطيعه، دلت الرؤيا على هم أو خوف.

فإن رأى في منامه وكأنه دخل منزله حمار وحش، دلت الرؤيا على رجل يصاحبه لا خير فيه فيما يخص دينه.

فإن رأى في منامه وكأنه أدخل بيته حمار وحش وكان ضميره في الرؤيا بأنه صيد يريده لطعامه، دلت الرؤيا على أنه يدخل منزله خير وغنيمة.

وقيل: ألبان الوحش في المنام تدل على أموال قليلة.

وقيل: شرب لبن الوحش في المنام يدل على نُسك ورشد في الدين.

وقيل: إناث الوحش في المنام قد تدل على نساء.

وجلود حيوانات الوحش وشعورها وشحومها وبطونها هي في المنام دالة أموال من قبل النساء.

وقيل دواب الوحش هي في الأصل دالة في المنام على رجال الجبال، أو الأعراب، أو أهل البادية، أو أصحاب رأي المخالف.

وبقر الوحش هي في المنام دالة على النساء، وبقرة الوحش تؤول بالمرأة. وعجل الوحش في المنام يؤول بالولد.

وقيل: من رأى في منامه وكأنه راكب على حمار وحش يصرفه حيث يشاء وهو يطيعه، فإن الرؤيا تدل على ارتكابه معصية أو تدل الرؤيا على أنه مفارق لرأي الجماعة في دينه أو في رأيه، فإن لم يكن الحمار ذلولا ورأى أنه صرعه على الأرض أو كسره أو جمح به أو ما يشبه ذلك، دلت الرؤيا على شدة تصيبه، فإن رأى في منامه وكأنه أدخله بيته وضميره كان بأن يتخذه للبقاء في منزله، دلت الرؤيا على أنه يداخله رجل عنيد في رأيه لا خير فيه، فإن رأى في منامه بأنه أدخل بيته وضميره أنه اصطاده وهو يريده للطعام، فإن الرؤيا محمودة وتدل على أنه تدخل عليه غنيمة وخير.

ومن رأى في منامه وكأنه تحول حمار وحش، دلت الرؤيا على أنه يفارق رأي جماعة المسلمين أو يعتزلهم، وكذلك لو رأى في منامه وكأنه تحول شيئاً أي من الوحش، إلا أن يرى وكأنه تحول ظبياً فإن الرؤيا تدل على فرح يكون من جهة نساء.

وعلى الجملة فإن ذكور الوحش إذا رؤيت في المنام فهي في التأويل رجال، وإناثهم نساء، وألبان الوحش أموال قليلة لمن أصابها، إلا لبن حمارة الوحش فإن من رأى في منامه وكأنه شرب من ألبانها، دلت الرؤيا على أنه يصيب نسكاً في دينه وصلاحاً فيه.

تفسير حلم و رؤية حمار الوحش أو بقر الوحش أو حيوان الوحش.

انقر هنا للعودة إلى تفسير الاحلام لابن سيرين بالحروف الابجدية بالترتيب

0