تفسير الاحلام لابن سيرين

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم الوشاح في المنام


تفسير الاحلام لابن سيرين، تفسير حلم الوشاح أو رؤية لبس الشال أو الوشاح وذلك في المنام أو في الحلم.

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم الوشاح في المنام

تفسير رؤيا [الطيلسان] في المنام لابن سيرين:

[1]الطيلسان: شال، أو وشاح، أو كساء، أو غطاء يطرح على الرأس والكتفين، أو على الكتفين فقط. يضعه بعض العلماء والمشايخ. والطيلسان هُوَ كسَاءٌ أَخْضَرُ اللَّوْنِ.

والطيلسان[1] يؤول في المنام بجاه الرجل وبهاؤه ومروءته، وذلك على قدر الطيلسان وصفاقته.

فإن رأى في منامه وكأنه لابس الطيلسان وكان أهلاً للقيادة، فإنه يقود الجيوش. وإن كان للوِلاية، أهلاً نال الولاية. وإن لم يكن أهلاً لذلك، فإنّه يصير قيّماً على أهل بيته وعائلاً لهم.

وقيل: إنّ رؤية الطيلسان في المنام تدل على حرفة جيدة.

وقيل: إنّ رؤية لبس الطيلسان في المنام تدل على وقاية صاحبها من الهموم والأحزان كما يقيه من الحر والبرد.

وقيل: الطيلسان في المنام يدل على قضاء دَيْنٍ.

وقيل: الطيلسان في المنام يدل على سفر في برٍّ وَدِين.

ولا تحمد رؤية تمزق الطيلسان أو احتراقه في المنام -حيث تعتبر هذه الرؤيا مكروهة وغير محمودة-.

وقيل كذلك: إن رأى في منامه وكأن طيلسانه قد احترق جزء منه أو رأى أنه مهترئ، ولكنه رأى في نفس الرؤيا بأنه لم يذهب من الطيلسان شيء، دلت رؤياه على أنه ينقص من ماله.

وأما من رأى وكأن طيلسانه انتُزع منه انتزاعاً الطيلسان، دلت رؤياه على سقوط جاهه.

والطيلسان الخلق (أي الطيلسان المهترئ) فلربما دلت رؤية لبسه في المنام على فقر أو قلة مال.

وقيل: الطيلسان[1] في المنام يؤول بولد الرجل أو بجاهه أو بأعز من عنده.

انقر هنا للعودة إلى تفسير الاحلام لابن سيرين بالحروف الابجدية بالترتيب