تفسير الاحلام لابن سيرين

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم المعطف في المنام


تفسير الاحلام لابن سيرين، تفسير حلم المعطف أو رؤية لبس الفروة أو المعطف وذلك في المنام أو في الحلم.

تفسير الاحلام لابن سيرين – حلم المعطف في المنام

تفسير رؤيا [الدواج] في المنام لابن سيرين:

[1]الدُّوَاجُ: مِعطف غليظ أو فروة.

ورؤية لبس الدواج[1] في المنام تدل كذلك على نصر أو قوة. وقيل: الدواج في المنام قد يؤول بامرأة إذا رأى صاحب الرؤيا بأنه تلحف به ونام، فمن رأى في منامه وكأنه تلحف بدواج ونام، دلت رؤياه على أنه يتزوج.

وقيل كذلك: من رأى في منامه وكأنّه لبس دواج من لؤلؤ، دلت رؤياه على أن امرأته ديّنة قارئة لكتاب الله تعالى، أو ربما دلت رؤياه على أنه يتزوج بامرأة صالحة إن رأى أنه تلحف بدواج من لؤلؤ.

وقيل كذلك: من رأى في منامه وكأنّه لبس دواج مبطناً بفرو سمور أو ثعلب أو سنجاب، ربما دلت الرؤيا على رجل ظالم وامرأة ماكرة. أو ربما دلت رؤياه كذلك على أنه يتزوج بامرأة غير صالحة أو ماكرة إن رأى أنه تلحف بدواج مصنوع من فرو ثعلب أو سنجاب أو سمور.

انقر هنا للعودة إلى تفسير الاحلام لابن سيرين بالحروف الابجدية بالترتيب